وكالة مجال الاخبارية

احمد الطيبي: أعلن نظرا لرفض الأحزاب المُشكّلة للقائمة المشتركة معنا (الجبهة والاسلامية والتجمع).

وكالة مجال الاخبارية

جاء في كلمة الدكتور احمد الطيبي، رئيس الحركة العربية للتغيير:

“بناء على ما تقدم، واستنادا الى صلاحياتي كرئيس للعربية للتغيير، أعلن: نظرا لرفض الأحزاب المُشكّلة للقائمة المشتركة معنا (الجبهة والاسلامية والتجمع) لمطلبنا باشراك الناس في تركيبة القائمة المشتركة من خلال استطلاعات مهنية او انتخابات تمهيدية برايمرز، وحرصا منا على تعزيز التمثيل العربي في الكنيست، كما ونوعا، قررت اللجنة المركزية للعربية للتغيير خوض الانتخابات القادمة بقائمة مستقلة”.

ودعا الطيبي الاحزاب في القائمة “المشتركة” الى توقيع ميثاق شرف وتحديد البوصلة نحو اليمين المتطرف وتوقيع اتفاق فائض اصوات بين القائمتين.

واكد احمد الطيبي، رئيس “الحركة العربية للتغيير” بأن حركته السياسية مصممة على خوض انتخابات الكنيست الوشيكة بشكل مستقل وليس ضمن القائمة “المشتركة”، كما كان في الانتخابات السابقة.

وأضاف انه اجتمع قبل عدة أيام مع رئيس القائمة “المشتركة”، ايمن عودة، الا ان الاجتماع لم يتمخض عن شيء.

ودعا الطيبي القائمة “المشتركة” الى توقيع اتفاق فائض أصوات مع “الحركة العربية للتغيير” لضمان عدم ضياع الأصوات المتبقية.

وقد جاءت اقوال الدكتور الطيبي خلال مؤتمر “الحركة العربية للتغيير” الذي عقد امس الجمعة في بلدة عرعرة العربية الواقعة في أواسط اسرائيل.

اما رئيس لجنة المتابعة العربية محمد بركة ففي كلمة القاها من على منصة المؤتمر الذي حل ضيفا عليه، دعا “الحركة العربية للتغيير” الى الانضواء مجددا تحت لواء القائمة “المشتركة”.