وكالة مجال الاخبارية

شهيدان وعدد من الإصابات خلال إعتداءات قوات الإحتلال على المتظاهرين السلميين شرق القطاع…..

غزة -مجال الاخبارية

أعلنت وزارة الصحة بغزة ,مساء اليوم الجمعة عن استشهاد طفلين بعد إطلاق النار عليهما,وذلك خلال مشاركتهما بمسيرات العودة وكسر الحصار في الجمعة الــ46 تحت شعار لا مساومة على كسر الحصار شرق قطاع غزة. 

وأفادت وزارة الصحة أن الشهيدان هما……

الشهيد.. حمزة محمد رشدي اشتيوي(18 عاماً) بعد إصابته بعيار ناري في الرقبة شرق القطاع “ملكة” 

والشهيد.. حسن إياد شلبي (14 عامًا) بعد إصابته برصاص الاحتلال الغاشم  “شرق خانيونس”

وأصيب عدد من المواطنين بالاختناق خلال مشاركتهم للمظاهرة السلمية في مسيرات العودة في شرق القطاع، تحت عنوان جمعة “لن نساوم على كسر الحصار”.

وأفاد مراسلنا في الميدان… بأن جماهير غفيرة توافدت منذ ساعات ظهر اليوم الجمعة، إلى مخيمات العودة شرق قطاع غزة,, للمشاركة في الجمعة الـ46 لمسيرات العودة وكسر الحصار، تأكيداً على استمرار المسيرات السلمية حتى تحقيق العودة إلى الأراضي المحتلة وكسر الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة منذ أكثر من 12 عاماً.

وأوضح,, بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين ما أدى لإصابة عددٍ من المواطنين بالاختناق الشديد، لافتاً إلى أن جيش الاحتلال نشر جنوده بشكل مكثف قرب السياج الزائل تمهيداً لقنص واستهداف المواطنين بشكل مباشر.

وأشار إلى أن المواطنين السلمين يواجهون رصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي وقنابل الغاز المسيل للدموع بالحجارة فقط.

استشهد منذ انطلاق مسيرات العودة وكسر الحصار في (31/3/2018) أكثر من 260 مواطناً فيما أصيب أكثر من 26 ألفاً بجراح مختلفة.

المصدر__وكالة مجال الاخبارية……..