وكالة مجال الاخبارية

طائرة إيرانية تلغي الهبوط في مطار دمشق بسبب الغارة الإسرائيلية

طهران – مجال الاخبارية 

اضطرت طائرة ركاب إيرانية لتغيير مسارها والعودة إلى بلادها حينما كانت في طريقها للهبوط بمطار دمشق الدولي تفاديا لتعرضها لأضرار أثناء الضربة الجوية الإسرائيلية التي استهدفت المنطقة.

وذكرت تقارير إعلامية إسرائيلية، أن طائرة مدنية تابعة لشركة طيران “ماهان” الإيرانية كانت تنفذ رحلة من طهران إلى دمشق يوم الأحد، لكنها اضطرت للانحراف عن مسارها في طريقها لسوريا بسبب الغارات الإسرائيلية.

وأفاد موقع “Yoruk Isik” التركي، المختص بمتابعة حركة الملاحة البحرية في مضيق البسفور اليوم، بأن “سلاح الجوي الإسرائيلي يعمل في أجواء دمشق” بالتزامن مع “نشاط صاروخي بالقرب من الطيران المدني”.

وأكد الموقع أن طائرة مدنية تابعة لشركة “ماهان” الإيرانية للطيران التي تخضع للعقوبات الأمريكية عدلت مسارها حينما كانت على بعد 2900 متر عن مطار دمشق، لتعود إلى الأجواء الإيرانية وتهبط في مدينة كرمنشاه لكونها أقرب مدينة إيرانية.

وسبق أن أعلنت اليوم وسائل إعلام سورية رسمية، أن الدفاعات الجوية السورية تصدت “بكفاءة عالية” لعدوان جوي إسرائيلي استهدف المنطقة الجنوبية ومنعته من تحقيق أي من أهدافه. فيما قالت وزارة الدفاع الروسية إن الهجوم استهدف مطار دمشق الدولي.