آخر الأخبارفيديو

بالفيديو: الزهار يتهم السلطة الفلسطينية بالمسؤولية عن إطلاق صاروخ من غزّة

وسقط في بئر السبع

غزة – مجال الاخبارية 

قال القيادي بحركة حماس د.  محمود الزهار: إنّ “السلطة الفلسطينية تقف خلف إطلاق صاروخ أطلق من غزة أمس الأربعاء، وسقط في بئر السبع، بهدف توتير العلاقات الأمنية في المنطقة”.

وأضاف الزهار، خلال حديثه لقناة “فرانس 24” اليوم الخميس، أنّ الجهة التي أطلقت الصاروخ تسعى لتوتير العلاقة الأمنية بالمنطقة، لإعطاء الاحتلال الإسرائيلي مبررًا للهروب من التزماته تجاه القضايا الإنسانية المتعلقة بالكهرباء، والماء، والسفر، وغيرها، في قطاع غزّة.

وتابع: “بالتالي من يقف خلف إطلاق الصاروخ طرف إسرائيلي، أو طرف له علاقة بالسلطة الفلسطينية برام الله”، مُشيراً إلى أنّ السلطة ترغب بأن يخرج الشارع الفلسطيني ضد المقاومة، وتصرفه عن مواجهة الاحتلال على الحدود الشرقية.

وختم الزهار، حديثه بالقول: “لو كانت حماس من أطلقت الصاروخ لأعلنت ذلك، بدون خجل، وطالما أصدرنا بيان ينفي مسؤوليتنا، إذًا فنحن لا نقف خلف إطلاق الصاروخ”.

وانتهت فجر اليوم الخميس، جلسة الكابينت الإسرائيلي، بعد ساعات من المباحثات لبلورة رد إسرائيلي على إطلاق الصاروخ باتجاه بئر السبع فجر أمس، بالإضافة لاستمرار التظاهرات على الحدود.

وأفادت وسائل إعلام عبرية، صباح اليوم، بأنه طُلِب من الوزراء عدم إجراء مقابلات صحفية، فيما لم تتبين بعد القرارات التي اتخذها الكابينت.

وتقرر تعطيل الدراسة في بئر السبع ومستوطنات غلاف غزّة، عقب سقوط صاروخ أُطلق من غزّة على منزل في بئر سبع كان يحمل نحو 20 كيلوغراماً من المواد المتفجرة، بحسب مزاعم الاحتلال.

ويُخيم الهدوء على المحافظات الجنوبية، بعد أنّ فرض الجيش الإسرائيلي قيوداً على مستوطنات غلاف غزّة، في أعقاب انفجار صاروخ “غراد” بمنزل في بئر السبع.

يُشار إلى أنّ مقاتلات الاحتلال الإسرائيلي الحربية استهدفت أكثر من 20 موقعاً للمقاومة وأراضِ زراعية في قطاع غزّة، بذريعة الرد على إطلاق الصواريخ.

مقالات ذات صلة