ملف المقاومة

كتائب المجاهدين تنعى شهيدها ناجي الزعانين

غزة – مجال الاخبارية 

نعت كتائب المجاهدين، الجناح العسكري المسلح لحركة المجاهدين الفلسطينية، الشهيد ناجي جمال الزعانين (25 عاماً) من بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة، والذي استشهد إثر قصفٍ إسرائيلي لمجموعة من المقاومين.

وقالت “المجاهدين” في بيان صحفي وصل “وكالة مجال الاخبارية” صباح اليوم الأربعاء، إن الشهيد ارتقى بعد حياةٍ دعوية مباركة حافلة بالعطاء وحب الجهاد والتضحية والفداء في سبيل الله والوطن.

وأكّدت أن المقاومة هي الخيار الاستراتيجي لانتزاع حقوقنا وتحرير فلسطين من بحرها إلى نهرها.

وشنّت طائرات الاحتلال منذ ساعات الصباح أكثر من 20 غارة على مناطق مختلفة بقطاع غزة، أسفرت عن استشهاد المقاوم الزعانين وإصابة مواطنين آخرين.

 

بسم الله الرحمن الرحيم
{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }

بيان نعي شهيد صادر عن كتائب المجاهدين تزف الشهيد المجاهد ناجي جمال الزعانين

استمراراً لطريق ذات الشوكة ومواصلةً لدرب الجهاد والمقاومة المعبد بالدماء الطاهرة الزكية، ولنهج الحركة الذي عُبد بمسيرة طويلة من الدماء تزف كتائب المجاهدين الجناح العسكري لحركة المجاهدين الفلسطينية إلى علياء المجد والخلود شهيدها المجاهد/ ناجي جمال الزعانين 25 عاما من بيت حانون الذي ارتقى إلى العلا شهيداً صباح اليوم الأربعاء الموافق 7 صفر 1440هـ الموافق 17أكتوبر 2018م في قصف صهيوني غادر على شمال القطاع.
وارتقى إلى العلا بعد حياةٍ دعوية مباركةٍ حافلةٍ بالعطاء وحب الجهاد والتضحية والفداء في سبيل الله والوطن، نحسبه من الشهداء الأبرار الأطهار ولا نزكي على الله أحداً”.
فلذا فإننا في كتائب المجاهدين نؤكد بأن المقاومة هي الخيار الاستراتيجي لانتزاع حقوقنا وتحرير فلسطين من بحرها إلى نهرها وان الايام سجال
والله أكبر ،،، والعزة لله ولرسوله والمؤمنين، والله أكبر ،،، والنصر حليف المجاهدين.
كتائب المجاهدين
7 صفر 1440هـ الموافق 17أكتوبر 2018م

مقالات ذات صلة