أخبار عربية

قطر تدعو مواطنيها لـ “التعاون” مع القوات الإيرانية والتركية

 “عزيزي المواطن عزيزي المقيم القوات التركية والإيرانية من أجل راحتكم وسلامتكم نتمنى سرعة تجاوبكم معها دون انزعاج في حال استيقافها لكم، وشكراً”.
وكالات _ وكالة مجال الاخبارية 

وسط تفاقم أزمتها مع محيطها الخليجي، تصر قطر على التمسك بالقوات الأجنبية المتواجدة في أراضيها والاستقواء بها، حيث وصلت مؤخراً رسالة إلى المواطنين القطريين من وزارة الداخلية القطرية تدعو المواطنين والمقيمين إلى التعاون مع القوات التركية والإيرانية.

ويقول نص الرسالة: “عزيزي المواطن عزيزي المقيم القوات التركية والإيرانية من أجل راحتكم وسلامتكم نتمنى سرعة تجاوبكم معها دون انزعاج في حال استيقافها لكم، وشكراً”.

وتطورت العلاقة بين تركيا وقطر على نحو غير مسبوق في 2014، حيث تم الاتفاق بين الدوحة وأنقرة على إطلاق “اللجنة الاستراتيجية القطرية التركية العليا”، والتي دفعت نحو توقيع العديد من الاتفاقيات بين البلدين، وأبرزها تلك المتعلقة بالمجال العسكري.

وسمحت الدوحة، بموجب الاتفاق، بنشر قوات مسلحة تركية على أراضيها، كذلك منحت أنقرة الضوء الأخضر لبناء قاعدة عسكرية خاصة بها، ليصل عدد قواتها المتمركزين في قطر إلى ثلاثة آلاف عنصر بعد افتتاحها، حسب وسائل إعلام تركية.

ويشار إلى أن أول دفعة من القوات التركية وصلت إلى الدوحة في 19 يونيو(حزيران) العام الماضي، وذلك بعد أسبوعين من إعلان الرباعي العربي مقاطعة الإمارة الخليجية، بسبب دعمها للإرهاب بالمال والسلاح، وإيواء الإرهابيين. ويواصل أمير قطر جلب القوات التركية إلى قطر، إلى جانب عناصر أخرى من الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني، بهدف الاستقواء بالقوات الأجنبية لحمايته وأسرته.

وكان الرباعي العربي الإمارات والسعودية والبحرين ومصر، قد قدموا قائمة تتضمن 13 مطلباً لحل الأزمة مع الدوحة، من بينها إغلاق القاعدة العسكرية التركية في قطر، وقطع علاقتها مع إيران، والتوقف عن دعم الإرهاب، لكن الإمارة الخليجية رفضت وترفض المطالب، وتصر على موقفها الداعم للإرهاب، والاستقواء بالخارج على حساب جيرانها العرب.

مقالات ذات صلة