أخبار عربية

السيسي يقرر تشكيل لجنة لطرح أراضي مشروع تنمية شمال سيناء

أصدر السيسي قرارا برقم ١٠٧ لسنة ٢٠١٨ بتشكيل لجنة يرأسها المهندس إبراهيم محلب، مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والاستراتيجية، تتولى طرح أراضي مشروع تنمية شمال سيناء

القاهرة-وكالة مجال الاخبارية

قرر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مساء أمس الأحد تشكيل لجنة تتولى طرح أراضي مشروع تنمية شمال سيناء.

ووفقا لما أوردته صحيفة المصري اليوم المصرية فقد أصدر السيسي قرارا برقم ١٠٧ لسنة ٢٠١٨ بتشكيل لجنة يرأسها المهندس إبراهيم محلب، مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والاستراتيجية، تتولى طرح أراضي مشروع تنمية شمال سيناء.

وتضم اللجنة في عضويتها كلا من مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الأمن ومكافحة الإرهاب، ورئيس مجلس إدارة الجهاز الوطني لتنمية شبه جزيرة سيناء، والمدير التنفيذي للهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية، ورئيس قطاع الموارد المائية والري والبنية القومية بشمال سيناء، ورئيس الهيئة العامة للخدمات الحكومية ممثلا عن وزارة المالية، وممثلاً عن هيئة الرقابة الإدارية، وممثلا عن جهاز المخابرات العامة، ورئيس فرع إعداد الدولة للحرب بهيئة عمليات القوات المسلحة ممثلا عن وزارة الدفاع، ورئيس الإدارة العامة المختص بقطاع الأمن الوطني ممثلا عن وزارة الداخلية.

وتختص اللجنة باتخاذ الإجراءات القانونية لطرح مشروع تنمية شمال سيناء لاستخدامها بما يحقق التنمية المنشودة وفقا لسياسات ومخططات الدولة في شبه جزيرة سيناء، وتقنين الأوضاع القانونية لأراضي المشروع لاستخدامها بما يتفق والقوانين واللوائح والقرارات الصادرة بشأنها وإزالة المخالفات واتخاذ الإجراءات القانونية حيالها، كما تختص اللجنة باسترداد مستحقات الدولة عن كافة مساحات الأراضي المخصصة للمشروع.

وأعلنت الحكومة المصرية، امس الأحد، أن العملية الأمنية الشاملة “سيناء 2018” لا تستهدف إخلاء منطقة سيناء (شمال شرق)، أو توطين الفلسطينيين بها.

جاء ذلك في بيان للهيئة العامة للاستعلامات الرسمية بمصر، بشأن ما يثار عن خطة “المجابهة الشاملة”، التي أعلن عنها الجيش المصري، الجمعة، بتكليف رئاسي، والتي تستهدف مواجهة عناصر مسلحة في عدة مناطق بمصر على رأسها سيناء.

وقالت الهيئة إن “العملية تؤكد عمليًا وبصورة لا تحتمل التأويل، الكذب الصريح حول مزاعم توطين الفلسطينيين في سيناء”.

وأشارت إلى أن الهدف من العملية “القضاء على الإرهاب بسيناء، ويأتي ضمن تأكيد كامل السيادة المصرية عليها بدون تفريط في أي شبر منها”.

مقالات ذات صلة