الأخبار المميزة

ملتقى موسع لأعضاء اللجنة المركزية ومسؤولي وكوادر جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في سورية

دمشق – مجال

المكتب الصحفي ـ راما قضباشي
عقدت الهيئات التنظيمية لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني ملتقى موسع 2/12/2017 في مكتب الأمانة العامة بدمشق، شارك فيه أعضاء اللجنة المركزية ومسؤولي مجالات العمل ودائرة سورية ومسؤولي المناطق في المخيمات الفلسطينية.
وعرض الرفيق خالد عبد المجيد الأمين العام للجبهة، آخر المستجدات وتطورات القضية الفلسطينية، وما تواجهه من مخاطر في المرحلة القادمة نتيجة تكالب القوى المعادية لشعبنا، ومحاولاتها طرح مشاريع تستهدف النيل من حقوق شعبنا في اطار الرؤيا الأمريكية التي تعمل لطرح مقترحات لمسار سياسي جديد لحل إقليمي مع العدو الصهيوني على حساب قضية فلسطين.

كما تم استعراض نتائج الحوارات الفلسطينية في القاهرة، والفشل الذي أدى إلى حالة من الإحباط لدى قطاعات شعبنا، وعجز ونفاق أغلبية الفصائل الفلسطينية المشاركة التي تساهم في تضليل شعبنا وأمتنا، والتي أصبحت أسيرة لمعادلات تسيء إلى مسيرة نضال شعبنا وتضحياته.

وتخلل الملتقى مداخلات ونقاش موسع على الصعيد السياسي وعلى صعيد الخطوات المفترض اتخاذها في المرحلة المقبلة.

كما تم التطرق لرؤية الجبهة حول صيغ العمل الوطني سواء ما يتعلق بمنظمة التحرير الفلسطينية وقيادتها الغير شرعية التي انتهت ولايتها القانونية والتنظيمية.

كما تم التوقف أمام أوضاع تحالف قوى المقاومة الفلسطينية ودوره والمسؤوليات الملقاة على عاتقه في ظل التحديات الراهنة التي تواجه القضية الفلسطينية والنضال الوطني.
وفي ختام الملتقى وجه المجتمعون التحية لشعبنا في الوطن المحتل وفي مخيمات اللجوء والمهاجر وإلى كل قوى شعبنا الحية وهيئاته ومؤسساسته الوطنية، ووجهوا التحية للشهداء وللأسرى والمعتقلين ولسوريا شعبا وجيشا وقيادة ولكل دول وقوى محور المقاومة في المنطقة.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏5‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏جلوس‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏5‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏4‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏جلوس‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

مقالات ذات صلة